• اتصل بنا : 20403339909+
  • البريد الإلكترونى :

«إبراهيم الخولي» .. أول معيد مصري من أبطال «متلازمة داون»!

«دعني أصمد وإن لم استطع ساعدني على المحاولة» .. هكذا لخص إبراهيم الخولي قصة نجاحه أمام العالم في كلمات ألقاها في حضور الرئيس عبد الفتاح السيسي عند تكريمه باعتباره أول معيد مصري من ذوي القدرات الخاصة «متلازمة داون».

نجح «إبراهيم» الذي يبلغ حالياً 25 عاماً في استكمال دراسته بمعهد الإعلام بالمعهد الكندي العالي CIC، وفور تخرجه في عام 2019 تم تعيينه معيداً بالمعهد، ودخل محاضرته الأولى، ليثبت للجميع أننا جميعاً نمتلك فرص النجاح، ولكن قد نحتاج إلى بعض المساندة .. الدعم .. التحفيز .. الابتسامة التي قد تيسر علينا طول الطريق!

أول محاضرات إبراهيم الخولي كانت في مادة «النقد المسرحي» بحضور حوالي 40 طالب وطالبة .. وشرح فيها اسلوب نقد الأفلام والأعمال الفنية المختلفة .. وأجاد في تجربته.. وأبهر الجميع بالمستوى الذي قدمه.

لم يكن العلم فقط هو قصة نجاح «إبراهيم» الوحيدة! .. حيث تمكن من تحقيق تفوق رياضي بحصوله على ميداليات في رياضة التنس الأرضي، وكانت البطولة الدولية الأولى له في عام 2008 في إيطاليا، وحصل بها على ميداليتين فضيتين، حتى وقع الاختيار عليه لحمل الشعلة الأولمبية خلال حفل افتتاح بطولة كأس العالم للأولمبياد الخاص في التنس الأرضي التي أقيمت في نوفمبر 2018 بجمهورية الدومينيكان.

تقول إيمان والي، والدة «إبراهيم» أنه كان يمتلك إصراراً كبيراً دفعنا لمساندته والوقوف بجانبه إلى أن حقق حلمه.

«إبراهيم» واحد من عشرات .. مئات .. آلاف .. يملكون قدرات خاصة، وينتظرون الدعم.. المساندة!

وتعمل مؤسسة الفلك بشكل متكامل على توفير بيئة مثالية لتأهيل وتطوير مهارات أبطال متلازمة داون في مصر، ودمجهم في الحياة الطبيعية بشكل يحقق عدالة الفرص وعدالة الحياة! 

الفلك .. لنحيا جميعاً حياة عادلة

جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة الفلك الخيرية 2021